أخر الأخبار

غرفة طنجة الجهوية للتجارة والصناعة والخدمات تستضيف نظيرتها بإمارة الشارقة

طنجاوي
حل وفد يمثل غرفة تجارة وصناعة إمارة الشارقة، يقوده رئيس الغرفة عبد الله سلطان العويس، ضيفا على غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة، وقد احتضن المقر الجهوي للغرفة بطنجة، صبيحة يومه الخميس، حفل استقبال للوفد الامارتي الشقيق، كان مناسة تم التأكيد فيها على متانة العلاقة بين البلدين الشقيقين، وعزم الطرفين على تعزيز الروابط الاقتصادية بين المؤسستين.
عمر مورو، رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة، اكد في كلمة له بالمناسبة ، على ان هذا الاستقبال يأتي ثمرة لقاء سابق بين وفد غرفة طنجة ونظيره بالشارقة، وان الزيارة تنسجم تماما مع توجهات البلدين الشقيقين الساعية الى تمتين الروابط في جميع الننواحي السياسية والاقتصادية والثقافية والعلمية، بفضل الارادة الصلبة لقائدي البلدين الملك محمد السادس والشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.
وقدم مورو ارقاما مكثفة تؤكد حجم التبادل التجاري بين البلدين، والذي يعرف نموا متزايدا، إذ ارتفع من 464 مليون دولار سنة 2013 إلى 524 مليون دولار سنة 2017. داعيا ي ختام كلمته الى تعزيز التعاونةبين المؤسستين على مستوى مجالات مختلفة.
بدوره عبر عبد الله سلطان االعويس، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، عن بالغ سعادته بتواجده بمعية الوفد المرافق في المغرب الشقيق، وبمدينة طنجة، مشددا على ضرورة تقوية العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، معبرا عن إرادته الراسخة في تطوير سبل التعاون بين غرفة الشارقة ونظيرتها بطنجة، مؤكدا على أن تمتين العلاقات والروابط الانسانية هو أساس تطوير العلاقات والتعاون الاقتصادي.
وتضمن برنامج الاستقبال عرض شريطين يبرزان المؤهلات الاقتصادية (سياحية، صناعية، خدماتية وتجارية) لجهة طنجة تطوان الحسيمة، كما تم تقديم عروض من طرف مدير غرفة طنجة الجهوية، والمندوبين الجهويين للقطاعات الحكومية (الصناعة والاستثمار، الفلاحة، السياحة)، انصبت على إبراز الفرص الاستثمارية التي توفرها جهة طنجة في وجه المسثتمرين على المستوى العالمي.
ويشمل برنامح زيارة وفد غرفة الشارقة حفل استقبال سينظمه الوالي اليعقوبي بعد قليل، ثم زيارة ميدانية لميناء طنجة الترفيهي (طنجة مارينا باي)، ثم زيارة للمنطقة الحرة بطنجة، والمركب المينائي طنجة المتوسط، وستختتم بجولة سياحية لاهم معالم مدينة طنجة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@