أخر الأخبار

تصعيد بشركة أمانور.. المدير العام الفرنسي يطرد الكاتب العام للمكتب النقابي

طنجاوي
يبدو أن الأوضاع بشركة أمانور، المتخصصة في أشغال مد وتهيئة شبكات الماء الشروب وقنوات الواد الحار، و التي يربطها عقد مناولة مع شركة أمانديس، مرشحة للاحتقان والتصعيد من جديد، بعد إقدام المدير العام للشركة الفرنسي، جون لوك روديي، على طرد السيد عبد اللطيف ارازي، الكاتب العام المكتب النقابي المنض‘ي تحث لواء الاتحاد المغربي للشغل، عصر يومه الاثنين، دون أن يتم الكشف عن أسباب هذا القرار الجائر.
ونبه متتبعون للشأن النقابي بطنجة الى ان قرار الطرد سيعيد أجواء التوتر من جديد الى هاته الشركة، وعبروا عن استغرابهم من هذا القرار الذي يأتي أسابيع فقط بعد توقيع اتفاق اجتماعي بين الشركة والمكتب النقابي، برعاية مباشرة من الوالي مهيدية، وهو ما يعتبر تحديا لرغبة السلطات العمومية في تهدئة الأجواء داخل هاته الشركة.
إلى ذلك عقد أعضاء الإتحاد الجهوي اجتماعا استعجاليا، بمقر الاتحاد المغربي للشغل، مع أعضاء المكتب النقابي لشركة أمانور لمناقشة تداعيات هذا القرر، حيث أعلنت جميع المكاتب النقابية و المناضلات و المناضلين استعدادها للانخراط في جميع الأشكال النضالية التصعيدية، التي سيخوضها الاتحاد المغربي للشغل حتى عودة عبد اللطيف أرازي إلى عمله. 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@