أخر الأخبار

لعنة الشواهد المزورة تطال سانشيز

طنجاوي - غزلان الحوزي
بعد الإطاحة بوزيرة الصحة الاسبانية كامن مونتون، التي قدمت استقالتها منذ يومين، إثر تداول شكوك بخصوص مصداقية شهادتها( الماستر )، جاء الدور على أطروحة دكتوراه رئيس الحكومة بيدرو شانشيز، الذي وعد بالكشف عنها وجعلها في متناول الجميع.
أمس الخميس ، طفا هذا الموضوع خلال جلسة مساءلة الحكومة بالبرلمان الاسباني، حيث طرح برلمانيو المعارضة قضية دكتوراه سانشيز، بسبب ما تضمنته من معلومات "مسروقة"، تم إدراجها دون الاشارة الى مرجع صاحبها، و هي جريمة يعاقب عليها القانون. و عقب انتهاء جلسة البرلمان,كتب سانشيز عبر صفحته الرسمية "فايسبوك " انه سيقوم يومه الجمعة بطرح أطروحته رسميا عبر الإنترنيت، لمواجهة المعارضة المتشكلة في الحزب الشعبي و حزب سيودادانوس، اللذان توحدا في حملة" الكشف عن الشواهد المزورة ". و بالتالي سيتمكن الجميع من الإطلاع على أطروحة سانشيز، التي تتواجد في جامعة كاميليو خوصي ثيلا، و التي تمنع إجراء اية نسخة عنها أو تصويرها حسب بلاغ الجامعة، التي أكدت فيه أن أطروحة سانشيز في الاقتصاد و إدارة الأعمال تم تقييمها حسب المعايير المعمول بها.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@