أخر الأخبار

رفضت الشخصنة والخلط.. حركة تصحيحة من داخل الحزب المغربي الحر تطالب زيان بالمغادرة

طنجاوي - يوسف الحايك
قررت مجموعة من المنتمين لـ"الحزب المغربي الحر" تأسيس حركة تصحيحية والمضي قدما نحو تنظيم مؤتمر استثنائي.

وقال سبعة من أعضاء المجلس الوطني للحزب موقعون على بلاغ للجنة إن هذه الخطوة تأتي على إثر المشاكل التنظيمية العديد التي أصبح يعيشها الحزب المغربي الحر وذلك بسبب "شخصنة" الصراع السياسي واستغلاله والخلط بين ما هو مهني وحزبي.

وانتقد الموقعون على بلاغ للجنة "إقحام مناضلات ومناضلي الحزب في معارك جانبية في الوقت الذي كان من الواجب فيه التركيز والاستعداد للمحطات الاستحقاقية القادمة".

وأكدوا على ضرورة القيام بتغييرات جوهرية ومناقشة كافة هذه الاشكالات لإيجاد حلول للوضعية المزرية التي أصبح يعاني منها الحزب جراء القرارات الخاطئة والشخصية.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@