أخر الأخبار

صحيفة "لومند" الفرنسية تكتب :" من طنجة إلى باريس على خطى الأطفال الضائعين في المغرب"

 

طنجاوي-غزلان الحوزي

نشرت صحيفة "لومند" الفرنسية صباح اليوم الخميس تقريرا جديدا حول أطفال الشوراع بالمغرب عنونته ب " من طنجة إلى باريس على خطى الأطفال الضائعين في المغرب" الأطفال القاصرين غير المصحوبين، الذين يُخدرون ويُعتدى عليهم، والذين غالبا ما يتحينون فرصة العبور إلى القارة الأوروبية عبر ميناء الطنجة.

هكذا وصفهم المبعوث الخاص للصحيفة، الذي قال إن باريس لم تعش يوما وصول جحافل من الأطفال إلى 18 دائرة بالمدينة، وحدهم، مخدرين، آثار الجروح والقروح بادية على أجسامهم، لا يتكلمون الفرنسية، يبلغ عددهم تقريبا ستون قاصرا بين سن العاشرة والسابعة عشر كأبعد تقدير.

وأشارت الصحيفة أن عمدة مدينة باريس يعمل جاهدا لإدماجهم في مراكز إيواء و رعاية الأطفال...لكن بدون جدوى، غالبا ما يهربون ولا احد يعرف هويتهم ولا أسباب وصولهم إلى مدينة باريس من إسبانيا. كل ما يعرف عنهم أنهم مغاربة وأنهم قاصرين يتجولون من بلد أوروبي لأخر كمجموعة عائلية بدون إستراتيجية هجرة مدروسة ختم التقرير إلى أن هذا النوع من الهجرة الأكثر تزايدا بأوروبا.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@