أخر الأخبار

"الديستي" تساعد في إحباط أضخم عملية هجرة سرية بشواطئ طنجة واعتقال العقل المدبر للعملية

 

طنجاوي

في عملية نوعية، وبناء على معلومات دقيقة وفرتها مديرية حماية التراب الوطني، تمكنت القيادة الجهوية للدرك الملكي بطنجة، ليلة الجمعة المنصرمة، من إحباط أضخم عملية للهجرة السرية أنطلاقا من شاطئ هوارة ضواحي مدينة طنجة.

وحسب مصادر متطابقة، فإن أزيد من 100 مرشح للهجرة كانوا بصدد الإبحار عبر ثلاث زوارق مطاطية، لكن تدخل رجال الدرك في التوقيت المناسب، بناء على المعلومات المتوصل بها من "الديستي"، أفشل العملية، حيث تم توقيف حوالي 30 مرشحا للهجرة، فيما تمكن الآخرون من الفرار، مستغلين غابة هوارة والظلام الحالك، كما تمكن الدرك من اعتقال 4 منظمين للهجرة السرية، وعلى رأسهم العقل المدبر لها (ب.ع)، والذي تم توقيفه صباح يومه السبت، بأحد المستشفيات الخاصة بمدينة القنيطرة، حيث أصيب خلال فراره من مداهمة الدرك، لتعمل زوجته على إدخاله للمستشفى لتلقي العلاج.

ومن شأن عملية اعتقال هذا الشخص أن تشكل ضربة موجعة لشبكات الهجرة السرية، بالنظر لخطورة هذا الشخص، الذي كان مطلوبا بموجب مذكرات بحث من طرف ولاية أمن طنجة بتهمة تنظيم الهجرة السرية، ومطلوب من طرف المنطقة الأمنية بالعرائش بتهمة محاولة قتل شرطي، عندما كاد أن يدهسه خلال توقيفه بحاجز أمني.

العملية النوعية، أسفرت أيضا عن حجز ثلاث قوارب مطاطية، وبراميل البنزين، كما تم حجز 4 سيارات، كان يستعملها المنظمون لنقل المرشحين للهجرة إنطلاق من طنجة، والعرائش وعرباوة (قرب القصر الكبير).

وتندرج هاته الضربات الامنية المركزة ضمن حرص الدولة على حماية أرواح المواطنين، ومنع استغلال ظروفهم الاجتماعية من طرف هاته الشبكات الاجرامية، التي تستخلص منهم مبالغ مالية تفوق 10 آلاف درهم في بعض الاحيان، ثم تخصص لهم قوارب مهترئة، غير قادرة على الابحار في ظروف آمنة، مما يعرض حياتهم للخطر.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@