أخر الأخبار

اعتبارا من اليوم.. المغرب يمنع دخول الشاحنات الإسبانية إلا بشروط

طنجاوي

قبل ايام قليلة شرعت السلطات الإسبانية في فرض إجراءات معقدة و غير منطقية على تنقلات الشركات المصدرة لمختلف المنتوجات المغربية صوب القارة الأوروبية، وذلك من خلال توقيع غرامات مالية وضرائب على الشاحنات التي لم تقم بتعبئة الوقود داخل المجال الترابي الإسباني، معتبرة ان ملء خزان الوقود بمائتي لتر من الغازوال بمثابة تهريب له، و هو ما بررت به قرارها بفرض ضرورة تعبئة الغازوال فوق التراب الإسباني بالنسبة للشاحنات التي تحمل منتوجات و بضاعة مغربية.

وهوالقرار الذي رفضه المهنيون أثار الكثير من الجدل حيث اعتبره البعض بمثابة استفزاز من إسبانيا للجانب المغربي و محاولة منها للي ذراعه اقتصاديا، علما أن غالبية التنقلات للشاحنات التجارية المغربية تعتبر إسبانيا فقط بمثابة بلد عبور صوب بلدان أوروبية أخرى.

و امام هذا الاستفزاز الاسباني الممنهج، تحرك الجانب المغربي للرد بطريقة ذكية و قوية على قرار سلطات مدريد، حيث صدرت وثيقة مذيلة بتوقيع مديرية العمليات الخاصة بالتصدير و الاستيراد لميناء طنجة المتوسطي، تؤكد أنه سيتم منع دخول أي شاحنة إسبانية لا تربطها شراكة تجارية مع إحدى الشركات المغربية.

القرار المغربي اعتبر بمثابة ضربة موجعة لإسبانيا، و أراح بشكل كبير مهنيي قطاع النقل المغربي، الذين اعتبروه رد اعتبار لهم، علما أن إدارة ميناء طنجة المتوسط قررت التعامل بصرامة من خلال مراقبة الشاحنات الوافدة من إسبانيا، وذلك بالتدقيق في البطائق الرمادية و النسخ الأصلية لعقود الشراكة مع الشركات المغربية، التي أضحت ضرورية للسماح بعبور أي شاحنة إسبانية للمغرب.

و تقرر منع أي شاحنة إسبانية لا تتوفر على عقد شراكة و تعاون مع شركة مغربية من دخول التراب الوطني للمملكة بداية من يوم الاثنين.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@