أخر الأخبار

بالصوت والصورة.. التفاتة تستحق التنويه لفائدة مدرسة للتعليم الابتدائي بعين دالية

طنجاوي – هشام الراحة

عاشت المدرسة الابتدائية " كوارث عين دالية الكبيرة " بطنجة، أجمل أيامها، حين قرر فريق من المدرسة العليا للعلوم التقنية والتدبير Suptem groupe BMHS، أن ينجز مشروعه الخيري بفضاء هذه المؤسسة التي  كانت في أمس الحاجة إليه، خاصة وأن هاته المؤسسة عانت منذ مدة طويلة من حالة مزرية، لا تليق بفضاء لتعليم أبناء الشعب المغربي.

أربع أيام من الأشغال المتواصلة، أنجزوا فيها ما عجزت عن القيام به الجهات الوصية على القطاع، ولا حتى المؤسسات المنتخبة. الأمر يتعلق بتهييئ مرحاض المؤسسة، وتزويده بالمياه، وتوفير المياه الصالحة للشرب بفضاء المؤسسة، ناهيك عن أشغال النظافة والتزيين  والرسم على الجدران.

أكثر من ذلك تم  تنظيم حملة طبية لفائدة تلاميذ المؤسسة، أشرف عليها طبيب متطوع، لتختتم هاته المبادرة بتوزيع الأدوات المدرسية على تلميذات وتلاميذ المؤسسة.  

وبقدر ما خلفت هاته المبادرة الراقية الاستحسان، وأدخلت السرور إلى نفوس التلاميذ وأهاليهم وإلى أطر التدريس، فإن نقطة سوداء ظلت في حاجة إلى الاهتمام من طرف الجهات الرسمية،  ويتعلق الأمر بغياب طريق تربط المدرسة، التي تقع في مكان معزول بالدواوير المجاورة، بحيث يعاني التلاميذ الأمرين للوصول إلى المؤسسة

موقع طنجاوي، واكب تفاصيل هاته المبادرة التي تستحق التشجيع، وأعد لكم الفيديو التالي :

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@