أخر الأخبار

أهازيج شعبية وتقاليد موروثة.. مهرجان ماطا يفتتح فعالياته وسط حضور رسمي متميز

طنجاوي

 

 انطلقت اليوم الجمعة 17 ماي الجاري، فعاليات الدورة الثانية عشر من المهرجان الدولي لفروسية "ماطا"، تحت شعار "ماطا تراث لامادي عريق وفضاء لتبادل الثقافات الإنسانية"، وذلك بمدشر زنيد جماعة أربعاء عياشة دائرة مولاي عبد السلام ابن مشيش بإقليم العرائش.

 

ويأتي تنظيم هذه الدورة بعد التتويج الكبير المتمثل في إدراج التراث اللامادي "ماطا" ضمن منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة "الإيسيسكو" باسم المملكة المغربية.

 

وعرف افتتاح المهرجان حضورا رسميا وازنا تتقدمه عواطف حيار وزيرة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة،و والي جهة طنجة تطوان الحسيمة يونس التازي،وعامل اقليم العرائش العالمي بوعاصم،وسفير إسبانيا بالرباط انركي اوخيدا، وممثلين عن مكتب الاتحاد الاوروبي بالمغرب،وعدد من المسؤولين والمنتخبين وضيوف المهرجان من داخل المغرب وخارجه.

 

وتم افتتاح أروقة معرض الصور واللوحات الفنية، وأعطيت الانطلاقة الرسمية للدورة الثانية عشر من المهرجان، حيث تم استعراض الفرق المشاركة لخيالة "ماطا، وانطلاق إقصاءات لعبة الفروسية "ماطا" والتي يشارك فيها هذه السنة 31 فريقا من الخيالة.

وذكر نبيل بركة رئيس المهرجان الدولي "ماطا" للفروسية بالإنجاز الوطني الكبير المتمثل في إدراج هذا المهرجان ضمن قائمة "الإيسيسكو" باسم المملكة المغربية.وذلك لما تمثله مسابقة "ماطا" من حمولة ثقافية و امتداد تاريخي عريق حافظت عليه الأجيال، وتم تطويره بالصبغة الحديثة، وهو ما أهله مؤخرا للتتويج بإسبانيا بجائزة "إيمانويل كاستيلا"، وهي جائزة مهمة تمنح تشريفا للمجهودات الاجتماعية والثقافية التي حققتها المؤسسة في التقارب والتعايش الثقافي بين المملكة المغربية وإسبانيا، حيث تسلمت الجائزة السيدة نبيلة بركة،كما تم الترحم على روح نقيب الشرفاء العلميين سيدي عبد الهادي بركة.

وقال السيد بركة إن ضيوف مهرجان ماطا الدولي سيعيشون على امتداد ثلاثة أيام على إيقاع أنشطة متنوعة، بدءا من معرض المنتوجات المجالية والصناعية التقليدية لمختلف أقاليم المغرب شمالا وجنوبا ،وانتقالا إلى رواق المائدة المستديرة خيمة ماطا لحوار الثقافات والحضارات،والتي يشارك فيها ممثلون عن مختلف قارات العالم يتم فيها مناقشة المشترك الثقافي والروحي بين أبناء العالم الواحد، كما يتم فيها إبراز ملامح الهوية الثقافية لحضارة المغرب عبر تراث ماطا اللامادي، بالإضافة إلى سهرة فنية ليلة غد السبت تحتفي بنجوم التراث والفن.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@