أخر الأخبار

مفاجأة مرعبة: مغتصب طفل مرشان متورط في سبع قضايا هتك عرض الأطفال

طنجاوي

كشفت التحقيقات التي تجريها الشرطة القضائية لولاية امن طنجة، مع المتهم بهتك عرض طفل قاصر بحي مرشان، عن مفاجأة مرعبة، حيث توصل المحققون إلى أن الجاني "مصطفى" له سوابق عدلية في قضايا هتك العرض بالنسبة للأطفال، وقضى عقوبات حبسية خلال العشر سنوات الأخيرة مدتها كانت تتراوح ما بين سنة ونصف إلى سنتين. وكشف مصدر مقرب من التحقيق لموقع "طنجاوي" أن هذا الوحش الآدمي متورط في جنايات اغتصاب سبعة أطفال، قام بهتك عرضهم على فترات متباعدة.

وكان حي مرشان قد اهتز قبل يومين على وقع جريمة اعتداء جنسي، تعرض له طفل لم يتجاوز عمره عشر سنين، من طرف وحش آدمي، يبلغ 45 سنة من عمره، وأب لثلاث أطفال.

وحسب تفاصيل القضية فإن الطفل كان يتابع مباراة في كرة القدم، بأحد الملاعب القريبة من محل سكناه، وكان الجاني يترصد له في نفس الملعب، وبعد نهاية المباراة اقترح عليه مرافقته للحي، لأنهما ينحدران من نفس المنطقة.

غير أن هذا الوحش الآدمي انتهز  فرصة انفراده بالطفل في منطقة مظلمة، و انقض عليه وأرغمه على الخضوع لنزواته الحيوانية، تحت التهديد بالذبح إن هو أخبر عائلته بما تعرض له من اعتداء.

طبعا الطفل الضحية ما إن وصل إلى المنزل حتى اعترف لأمه بتفاصيل الواقعة، لتسارع في صباح اليوم الموالي إلى عرضه على الطبيب الذي أكد حقيقة تعرضه لهتك العرض نجم عنه جروح في دبره.

وعلم الموقع أن جمعية "ما تقيش ولدي" قد نصبت نفسها كطرف مدني في هاته الجريمة البشعة، حيث تتابع مجريات الملف، الذي ستنطلق  أولى جلساته يوم 7 يوليوز الجاري، بعدما قرر قاضي التحقيق إيداع المتهم بالسجن المحلي ومتابعته بتهمة اغتصاب قاصر تحت التهديد بالقتل.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@