أخر الأخبار

عميد كلية الحقوق بتطوان يوضح حقيقة الاتهامات الموجهة إليه

طنجاوي

ردا على المقال الذي نشرناه في موقع "طنجاوي"، يوم 06 مارس 2018، تحت عنوان: "فضيحة: متهم بالتحرش الجنسي مرشح لعمادة كلية الحقوق بتطوان"، توصلنا من السيد فارس حمزة، عميد كلية الحقوق بتطوان، ببيان حقيقة أكد فيه أنه لم يسبق له أن كان موضوع أي متابعة قضائية، مؤكدا أن "هذه الشوشرة لها علاقة مباشرة بملف الترشيح لمنصب عمادة كلية الحقوق بتطوان نافيا بذلك جملة و تفصيلا المغالطات التي جأت بخصوص هذا الموضوع.".

مضيفا: "أما بخصوص اتخاذ القرارات الانفرادية دون الرجوع إلى مجلس الكلية فقد أكد السيد العميد اشتغاله بصفة تشاركية مع المجلس المنتخب الحالي، بعدما قام المجلس السابق بتقديم استقالة جماعية.

كما أكد السيد العميد أنه لم يسبق له أن رفض التعاون مع المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بتطوان نتيجة عدم وجود أي ملف مطلبي و أن أبواب العميد مفتوحة في وجه جميع الأساتذة، معتبرا أن مطالبة أغلبية الأساتذة للكاتب الوطني بانتخاب مكتب محلي جديد نظرا لفقدان الشرعية لهذا الأخير، بعد تغيير الإطار القانوني للمؤسسة فهو شأن داخلي يخص الأساتذة.".

تعقيب "طنجاوي":

ردا على ما ورد في بيان حقيقة المُوَقّع من طرف عميد كلية الحقوق، فارس حمزة، فإن موقع "طنجاوي" إذ يجدد حرصه على تحري الموضوعية والحياد في أدائنا المهني، يود التأكيد على صحة المعطيات الواردة في المقال موضوع بيان حقيقة، وأنه يتوفر على جميع الوثائق التي تعزز ما تم نشره.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@