أخر الأخبار

ماربيا: إطلاق نار جديد يُنذر بعودة تصفية الحسابات بين المافيات

طنجاوي - غزلان الحوزي

تواصل الشرطة الاسبانية تحرياتها بخصوص إطلاق نار وقع بماربيا (مالقا) ليلة الجمعة الماضية، بأحد المحلات الفاخرة، إذ يجري البحث عن شخصين وجها عدة رصاصات، اعتبرتها الشرطة "إنذار" من إحدى المنظمات الإجرامية لأحد فروعها، أو عملية تصفية حسابات فاشلة.

وحسب التقارير الإعلامية، لم يصب الضحية بأذى؛ هو رجل من أصول بلقانية يتراوح عمره بين 30 و 40 سنة، ليس معروفا بالمنطقة، يعيش في إقامة فاخرة منذ بضعة أشهر بجهة" La Dama de Noche " بالقرب من ميناء "بانوس".

ووفق شهادات الساكنة، فإن الضحية كان وحيدا وقت الحادث، كان جالسا بشرفة مطعم "بيليني"، حيث تعرض لإطلاق نار من قبل اثنين لاذا بالفرار بعد ذلك عبر شاحنة صغيرة كانت واقفة أمام المطعم.

وأشار عمال المطعم أنهم اختبأوا تحت الطاولات، لم يتمكنوا من رؤية القتلة، فيما بعد اكتشفوا وجود الضحية بإحدى الحدائق المجاورة مصابا بنزيف على مستوى رأسه، والذي لم يكن بسبب إطلاق النار حسب التقرير الطبي.  

وتعمل الشرطة الاسبانية على توضيح مصدر الجرح ومحتوى الاجتماع الذي دار بين الضحية و القتلة المأجورين، الذين كسروا هدوء المنطقة بعد شهر من آخر مشهد دموي راح ضحيته رجل أعمال مغربي ضمن 17 حالة اغتيال، جاءت في إطار تصفية حسابات بالمنطقة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@