أخر الأخبار

حملة شرسة ل"سيطا بوغاز" على نقابة الاتحاد المغربي للشغل ومطالب بتدخل ولاية طنجة

طنجاوي

استنكر الاتحاد الجهوي لنقابة الاتحاد المغربي للشغل بطنجة القرارات التأديبية الممنهجة التي باشرتها إدارة شركة سيطا بوغاز للنظافة، في حق أعضاء المكتب النقابي، إضافة الى حرمانهم من أبسط وسائل العمل الضرورية، بل وصل الأمر حد توقيف مندوب الأجراء بصفته الكاتب العام للمكتب النقابي.

وندد الاتحاد الجهوي ل "UMT"، في بلاغ صادر عنه، بطريقة تعاطي إدارة الشركة مع مناضلي النقابة، وبقرار التوقيف اللاقانوني في حق الكاتب العام للمكتب النقابي. كما شجب الاتحاد المغربي للشغل انحياز إدارة "سيطا بوغاز" و رضوخها لتعليمات أطراف معادية لها، و التي حسب البيان "تتبجح بكونها الضامن لاستقرار و تواجد الشركة بطنجة".

وبينما طالبت النقابة من إدارة الشـركة التعامل بحيـاد و اسـتقلالية و احـترام حريـة الاختيـار النقـاﺑﻲ دون الانحياز لطرف دون الآخر، فقد أعلنت عن نيتها في التصعيد في حالة استمرار الإدارة في مضايقتها، مهيبة بجميع مناضليها الاستعداد لخوض جميع الخطوات النضالية الممكنة مستقبلا.

وحسب متتبعين لما يجري بشركة سيطا بوغاز، المفوض لها تدبير قطاع النظافة بمقاطعتي المدينة والسواني، فإن

الالتحاق الجماعي لعمال الشركة بنقابة الاتحاد المغربي للشغل، شكل ضربة موجعة لنقابة الاتحاد الوطني للشغل، الذراع النقابي لحزب المصباح، وبعد فشل الضغوط القوية التي مارسها مسؤولو نقابة البيجيدي على إدارة الشركة للحؤول دون تأسيس المكتب النقابي ل "UMT"، وبضغط من جهات نافذة بمجلس مدينة طنجة، باعتباره السلطة المفوضة لتدبير قطاع النظافة، تم إرغام مسؤولي سيطا المغرب بالدار البيضاء على تغيير إدارة فرعها بطنحة، حيث تم استقدام مدير جديد قادم من وجدة، وتنقيل كل من مسؤول الموارد البشرية ومسؤول شروط الصحة والسلامة دفعة واحدة، لتبدأ فصول مخطط الانتقام من مسؤولي ومناضلي نقابة الاتحاد المغربي للشغل، بهدف ترهيب عمال الشركة وبث الرعب في نفوسهم، وتحذيرهم من مصير الطرد الذي ينتظرهم ان هم اختاروا الانتماء ل "UMT"، في رسالة مفادها ان شركة سيطا بوغاز ستظل ضيعة مستباحة من طرف نقابة المصباح، وأنها هي الآمر والناهي بها، ولا قرار إلا قرارها.

وحسب ذات المتتبعين فإن ولاية طنجة، باعتبارها السلطة المكلفة بالحفاظ على السلم الاجتماعي والحريصة على حماية حرية العمل النقابي، باتت مطالبة اليوم بفتح تحقيق بشأن الضغوط التي تتعرض لها شركة سيطا بوغاز لتنزيل أجندة نقابة المصباح، كما باتت الولاية مطالبة أيضا بالتدخل العاجل لوضع حد لممارسات نقابة المصباح، المستقوية بجهات نافذة داخل مجلس المدينة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي 'tanjaoui.ma'

تعليقات الزوّار (0)



أضف تعليقك



من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أخر المستجدات

تابعنا على فيسبوك

النشرة البريدية

توصل بجديدنا عبر البريد الإلكتروني

@